۱۶ شهریور ۱۳۹۶

انتقاد المرجع الدینی عن صمت المدعین لحقوق البشر تجاه قتال المسلمین المظلومین فی میانمار

سماحة ایة الله العظمی النوری الهمدانی مع الانتقاد الحاد من صمت مدعی حقوق الانسان تجاه قتل المسلمین المظلومین فی میانمار، طالب المساعدة عن المسولین لهم.

قال المرجع الدینی الکبیر عند ختام مجلس بحوثه الفقهیه یوم الاربعاء 15 ذیحجة الحرام تجاه قتال المسلمین  فی الیمن و غیرها من البلاد والمسلمین الفاقدین للماوی المضطهدین فی میانمار :

تجری عملیات القتال و الجنایات بمساعدة الاستکبارالعالمی و الصهاینة و ایادیهم فان الیوم نشاهد إبادة جماعية للمسلمين في ميانمار.

والأمر الأكثر حزنا هو أن هذه الامور بمرای المدعین الكاذبین لحقوق الإنسان في هذه الجرائم و مع ذلک یصمتون صمتا مميتا.

اکد سماحته و قال:

واليوم، يتحمل رؤساء الدول الإسلامية وظیفة خظیرة على هذه الجرائم، ويجب عليهم مساعدة المسلمين المضطهدين، وانا ضمن إدانة هذا القتل ندعوا جمیع المسئولین المحترمین لمتابعة هذه المسألة.

عدد الزيارت : 183